الحمام التركي متعة وسياحة وثقافة

الحمام التركي متعة وسياحة وثقافة

 الحمام التركي من الأمور التي يجب ألا تفوتك زيارته أثناء تنقلك في تركيا أو تواجدك في أي ولاية من ولاياتها للاستمتاع بجلسة استحمام واسترخاء، تريح بها نفسك، وقد عمدنا في هذا المقال إلى التركيز على تعريفكم على الحمامات التركية، وفوائدها ،وتفاصيل زيارتها، وكذلك تطرقنا إلى الأهمية التاريخية والتراثية للحمام التركي، والأهمية السياحية له، وأشهر حمامات إسطنبول.

ومن صلب اختصاصنا كموقع عقاري أحببنا كذلك أن نطلعكم في هذا المقال على إدخال ميزة الحمام التركي في مجمعات إسطنبول.

مقال ممتع ونافع، ستشعر بعد الانتهاء من قراءته بضرورة تجربة الحمامات التركية وتكرار التجربة بشكل دوري.

تابعوا القراءة معنا..

ما هو الحمام التركي؟

الحمام التركي هو حمام من البخار، له الكثير من الفوائد الصحية والنفسية، ويُنضح به للحفاظ على نضارة الجسم وجماله، وتبلغ درجة الحرارة للماء فيه حوالي 50 درجة مئوية، بينما ترتفع حرارة الغرف البخارية داخل الحمام إلى حوالي 100 درجة مئوية.

ومن المميزات للحمامات البخارية في تركيا وجود الغرف البخارية التي يملأ داخلها البخار، وتستخدم هذه الغرف للجلوس والاستمتاع بجو من الهدوء والاسترخاء.

أقسام الحمام التركي

يختلف التصميم الخارجي للحمامات التركية بحسب الحمام إن كان تاريخياً أثرياً أو عصرياً، ولكن بشكل عام ينقسم الحمام إلى أربع أو خمس غرف أو أقسام بحسب الحمام، ويتم الدخول إليها بالترتيب وفق مراحل الاستحمام:

  • القسم الأول:

وهو الرئيسي، قاعة مسقوفة بقبة كبيرة وله نوافذ صغيرة الحجم وظيفتها إدخال أشعة الشمس إلى داخل الحمام وفي هذه القاعة مسطحات رخامية مستقلة تُستخدم للاستلقاء عليها والاسترخاء، ويتم فيها تعريض الجسم للبخار بغرض تنقيته وخروج السموم والشوائب بالتعرق.

  • القسم الثاني:

وهي غرفة الحمام، وفيها بركة مليئة بالماء الساخن، ويتم فيها الاستحمام باستخدام الصابون أو أي مواد تود إحضارها معك

  • القسم الثالث:

غرفة مخصصة للاسترخاء، وتكون درجة حرارتها أخفض بكثير من درجة حرارة غرفة الحمام، ويدخل إليها المستحمّون بعد استحمامهم في الغرفة الثانية.

  • أقسام أخرى:

أضاف الأتراك إلى هذه الغرف التقليدية بعض الأقسام والغرف الضرورية مع تطور الحمامات التركية وزيادة أهميته السياحية والطبية، ومن هذه الأقسام:

غرفة التدليك والمساج

غرفة الساونا "الحمام البخاري"

غرفة تبديل الملابس

كما توجد خزانات مخصصة لحفظ الأغراض الشخصية، وأضيف إليها أماكن مخصصة لشرب الشاي بعد جلسة الاستحمام، وكل ذلك يندرج ضمن المزايا الترفيهية لهذه الحمامات ما يجعلها أكثر جاذبية.

فوائد الحمام التركي

إنّ الجلسة البخارية تحمل لك الكثير من الفوائد وسنذكر لك أهم هذه الفوائد:

  • خروج نسب كبيرة من سموم الجسم والشوائب السامة عن طريق المسامات الجلدية، بسبب التعرق الشديد أثناء الاستحمام في حمام تركي
  • كذلك تساهم حرارة الغرف البخارية في إزالة الجلد التالف أو الميت مما يعود بفائدة على البشرة فيزيد صفاؤها ونقائها.
  • تنشيط دورة الدم في الجسم، ومنع تمدد الأوعية الدموية
  • الاسترخاء وصفاء الذهن، وإراحة الأعصاب، مما يجعل الحمامات التركية من وسائل العلاج من التوترات والضغوط النفسية
  • تساعد البخورات والعطورات المقدمة بعد جلسة الاستحمام على مزيد من الراحة النفسية والاسترخاء.
  • تنصح مراكز التجميل للنساء بالمداومة على زيارة هذه الحمامات لاستعادة إشراق البشرة ونضارتها
  • كذلك الأطباء النفسيون ينصحون من يحتاج إلى التركيز لزيارة حمام تركي مما يعطي الجسم مرونة أكثر، ويعطي الذهن هدوءاً يساعد على اتخاذ القرارات بحكمة.

 

تفاصيل حول زيارة الحمامات التركية

يعتبر السياح في تركيا أنّ تجربة زيارة حمام تركي مهمة جداً لاكتمال رحلتهم السياحية، كما أن المقيمين في تركيا يتوقون دائماً إلى زيارته، وفيما يلي بعض المعلومات والتفاصيل الخاصة بهذه الزيارة:  

مراحل الاستحمام في الحمامات التركية

بعد أن تقوم باختيار الحمام الذي ستقوم بزيارته، وحجز الموعد أو الزيارة مباشرة بحسب الحمام، تدخل إلى القاعة الرئيسية والمخصصة للتبخير.

التبخير

تبدأ الخطوة الأولى من أي حمام تركي بالتبخير عن طريق الاستلقاء على طاولة رخامية مسطحة وتعريض الجسم للبخار الحار، ما يساعد على فتح المسامات الجلدية، والتخلص من شوائب الجلد والسموم التي تُفرز مع العرق.

التكييس

وتتم هذه العملية بالموازاة مع التبخير على الطاولة الرخامية، حيث تقوم بنفسك أو بمساعدة شخص مختص "إن طلبت ذلك" بتقشير الخلايا الجلدية التالفة بواسطة فرك الجسم بكيس مصنوع من الألياف الطبيعية، ويُلاحظ مباشرة بعد التكييس الآثار الإيجابية على الجلد ونعومته واستعادته رونقه ونضارته.

الاستحمام

وتتم في غرفة خاصة، باستخدام الماء الساخن والمواد المنظفة كالشامبو والصابون وغيرها

الاسترخاء

وهي المرحلة الأخيرة من الحمام التقليدي وتتم في غرفة باردة مستقلة وتساعد على إزالة التوتر العصبي وتعطي راحة مثالية للعضلات والأعصاب، وراحة نفسية كذلك.

المساج والتدليك

وهذه المرحلة اختيارية، وتعتبر من الإضافات على الحمامات التقليدية، ويمكن التدليك باستخدام زيوت عطرية خاصة، أو التدليك بأنواع أخرى كالأحجار.

وتساهم مرحلة التدليك والمساج في زيادة الراحة والتخفيف من الإجهاد النفسي والعضلي، وتمنح الذهن مزيداً من الصفاء.

أسعار الاستحمام في حمام تركي

إنّ الأسعار الوسطية لدخول الحمامات التركية تتراوح ما بين 100 إلى 200 ليرة تركية، مع التأكيد أنّه كلما زادت الخدمات المقدمة لك كلما زادت تكلفة الاستحمام.

نصائح وتنبيهات مهمة

  • إنّ تجربة الحمام التركي من التجارب المميزة والتي نحتاجها بين حين وآخر للحفاظ على الصحة البدنية والنفسية.
  • للحصول على تكاليف أخفض أثناء زيارته يمكنك إحضار بعض المواد اللازمة للاستحمام معك كالزيوت العطرية ومواد التجميل ومزيل التعرق وغيرها ..
  • ليس من الصحي أن يذهب إلى الحمامات التركية من يعانون من الأمراض التنفسية والقلبية، ومتلازمة الكلى، لأنّ التعرض للأبخرة شديدة الحرارة قد يعرضهم إلى مخاطر صحية.
  • إذا كان الشخص يعاني من التعب من درجات الحرارة الساخنة، فقد يتعرض للدوار أو آلام في المعدة بسبب التعرض للبخار الساخن لمدة طويلة.
  • لا ينصح بالاستحمام في حمام تركي للنساء في فترات الدورة الشهرية أو فترة الحمل لأن لذلك أضرار جانبية مؤذية
  • بعد الاستحمام  لا تنسَ أن تشرب كميات جيدة من العصائر والسوائل "وخاصة الماء" من أجل تعويض جسمك عما فقده من الماء أثناء التعرق في الحمام.

الحمامات التاريخية في إسطنبول

إنّ الحمامات التركية جزء من التاريخ العريق للأتراك في ولاية إسطنبول ويعود في بداياته إلى العهد الروماني، وقد اعتمد هذه العادة العثمانيون، ومن ثم نقلوه إلى الكثير من المجتمعات العربية، ولذلك له شعبية واسعة لدى الأتراك والسياح العرب والمسلمين عموماً، وقد ساعد على الاهتمام بهذه الحمامات بسبب ما للطهارة من مكانة وقيمة في نفوس المسلمين وعاداتهم اليومية.

وفيما يلي أشهر حمامات إسطنبول السياحية:

  • غلاطة سراي
  • آيا صوفيا "حريم السلطان "
  • كيليك علي باشا
  • كيالويلو
  • السليمانية
  • تشمبرليتَش
  • مهرما سلطان

الحمام التركي في المجمعات السكنية

بالتأكيد قد يستغرب البعض عند قراءة المقال أن يقوم موقع عقاري بالكتابة عن هذا الموضوع مع أنّ ظاهر الأمر أنه لا رابط بين العقارات والحمامات التركية.

اسمحوا لنا أن نخبركم أنّ هذا الكلام غير صحيح

ففي مجمعات إسطنبول خدمة معروفة وميزة ثابتة وهي وجود الحمام التركي إلى جانب المرافق الترفيهية الأخرى، وبذلك إن كنت تملك عقاراً في إحدى هذه المجمعات وتسكن فيها فأنت على موعد مع زيارات منتظمة للحمام التركي، ولست بحاجة أن تنتظر يوم إجازتك لتذهب إلى حمام تركي في السوق، الحمام أصبح جارك.

وتتمتع الحمامات التركية داخل المجمعات السكنية في إسطنبول بكافة المزايا التي يتمتع بها أي حمام تركي، ومن هنا نستطيع أن نقول أنّ السكن في إسطنبول وخاصة في المجمعات من أسباب الراحة النفسية والبدنية.

إضافة إلى ذلك إنّ وجود هذه الخدمة الترفيهية في المجمع السكني إلى جانب الخدمات والمزايا الأخرى من أسباب ارتفاع القيمة الاستثمارية للعقارات داخل المجمع، وتحقق عوائد ربحية أعلى في حالات الاستثمار العقاري.

اقرأ أيضاً: مميزات وتفاصيل السكن في مجمعات سكنية في إسطنبول

الفنار العقارية ـ خدمات ومزايا ذهبية 

إنّ الفنار العقارية أخذت عهداً على نفسها منذ انطلاقتها أن تعمل على تقديم أفضل الخدمات التي تسهل وتيسر عملية التملك العقاري لزبائننا الكرام، وكنا ولا زلنا نواكب كل جديد لنحيطكم به، ونتكلم عن أدق التفاصيل داخل القطاع العقاري في تركيا وخاصة إسطنبول لتكون مقالاتنا بمثابة دليل شامل ووافي يجيب عن استفساراتكم ويساعدكم على اختيار عقاركم بالشكل الصحيح

يمكنكم الإطلاع على الروابط التالية للاستفادة:

خدمات الفنار العقارية

مدونة الفنار

اطلع على مشاريع عقارية مميزة

whatapp