الجنسية التركية للسوريين

الجنسية التركية للسوريين

سوف نتكلم في هذه المقالة عن الجنسية التركية للسوريين فإن الأزمة التي مر بها السوريون جعلتهم يهاجرون إلى أنحاء العالم باحثين عن أكثر الحلول أمانا ً ومنها السعي نحو الاستقرار في بلدان آمنة ومحاولة الحصول على جنسية البلد الذي يقيمون فيه

ومن أبرز هذه البدان تركيا التي استقبلت عدد كبير من المهاجرين السوريين بحكم القرب الجغرافي الكبير بين كل من سورية وتركيا 

 

الجنسية التركية للسوريين ـ مزايا الجنسية

يرغب الكثير من الأجانب المقيمين في تركيا في الحصول على الجنسية التركية خاصة السوريين حيث أن الجنسية التركية للسورين تقدم لهم العديد من التسهيلات في أمور حياتهم وتساعدهم على الشعور بالاستقرار والطمأنينة فمن مزايا الجنسية التركية:

  1. تقدم الجنسية التركية الحقوق المدنية للمواطنين الأتراك.
  2. يمكن الحصول بسهولة على عمل دون تصريح أو وظيفة أو البدء بعمل خاص كمستثمر.
  3. يمكن الحصول على عقارات وشراء شقق وتملكها وهذا الأمر غير متوفر للسوريين.
  4. يسمح جواز السفر التركي حامله الدخول إلى 73 دولة دون تأشيرة.
  5. تسهيل الدراسة في الجامعات التركية والبدء بمزاولة المهنة التي تريد.
  6. امكانية منح الأولاد الجنسية التركية.

 

كيفية الحصول على الجنسية التركية للسوريين

يحلم الكثير من السوريين بالحصول على الجنسية التركية وامتلاك جواز السفر التركي ذو المزايا الكثيرة إلا أنه وبسبب ظروف الأزمة وعدد اللاجئين السوريين الضخم في تركيا تم إنشاء قوانين خاصة للسوريين بخصوص منحهم الجنسية التركية وبالتالي تمكن عدد قليل من السوريين من الحصول على الجنسية التركية.

طرق أخرى للحصول على الجنسية التركية

فيما مضى كانت القوانين التي تمنح الجنسية التركية للسوريين تشبه قوانين أي أجنبي التي نعرفها من حيث الإقامة والعمل أو المصاهرة من تركي الجنسية أو التبني أو الاستثمار في العقارات.

تغيرت حاليا ً القوانين التي تمنح للسوريين الجنسية حيث لم يعد ممكنا ً الحصول على الجنسية من خلال الاستثمار العقاري أصبح هناك خيارات أخرى للحصول على الجنسية ومنها:

  1. الاستثمار من خلال إيداع بنكي مبلغ 500 ألف دولار في البنوك التركية لمدة ثلاثة سنوات.
  2. الزواج ممن يحمل الجنسية التركية.
  3. الإقامة والحصول على عمل لمدة خمس سنوات.
  4. إثبات الأصول التركية أو العثمانية.
  5. من خلال الحصول على الجنسية الاستثنائية من خلال تجنيس فئات محددة تمتلك معايير معينة ومنها الشهادات المعتمدة المطلوبة 

مراحل الحصول على الجنسية التركية

تتشابه إلى حد ما مراحل الحصول على الجنسية لدى أي أجنبي مثل:

  1.  تقديم الطلب واعتماده.
  2.  إرسال الطلب إلى الجهات المختصة للقيام بالدراسة الأولية.
  3. التدقيق الأولي.
  4. التدقيق الموسع حيث يتم دراسة موسعة لمن قام بتقديم الطلب وتعتبر هذه المرحلة من المراحل الطويلة التي قد تستغرق أشهر.
  5.  يتم بعد هذه المرحلة إرسال الملف   إلى مجلس الوزراء للاعتماد.
  6.  اعتماد الملف.
  7.  اتخاذ القرار.
  8. الإبلاغ عن النتيجة.

 

كيفية الحصول على الجنسية التركية بشكل عام

من يود الحصول على الجنسية التركية من السوريين من الأجانب عليه تحقيق مجموعة من المواصفات ومنها:

  • أن يكون قد استقر في تركيا لمدة خمس سنين دون انقطاع.
  • أن يكون ضمن سن الرشد القانوني وذو سمعة جيدة.
  • التمكن من التحدث باللغة التركية.

كما يمكن للأجانب اللحصول على الجنسية التركية من خلال عدة طرق منها:

  • الزواج من شخص لديه الجنسية التركية لمدة ثلاث سنوات.
  • في حال كان أحد أبوي المتقدم بطلب التجنيس تركي.
  • في حالة الاستثمار بقيمة لا تقل عن 250 ألف دولار أمريكي في العقارات شرط عدم البيع لمدة ثلاثة سنوات.
  •  يمكن من خلال التبني الحصول على الجنسية التركية في حال كان متبنى من قبل مواطن تركي.

هل يتخلى السوري عن جنسيته الأم إذا أصبح تركيا

بالطبع لا

يمكن للسوريين كما يمكن لأي أجنبي حصل على الجنسية التركية المحافظة على جنسيته الأصلية ويمكن التقديم على الجنسية التركية من خلال ما يلي:

  1.  تقديم الأوراق إلى الجهة المختصة وانتظار الموافقة.
  2. تقديم الملف للفحص في العاصمة أنقرة حيث يتم التحري عن كل المعلومات الخاصة بالشخص.
  3.  مراجعة الملف وتقييمه من قبل لجنة خاصة.
  4.  التقييم المتقدم الذي قد يستغرق وقتا ً طويلاً.

وفي حال أردت الاستغناء عن الجنسية الأم فهذا يتم ترتيبه مع الجهات المختصة في بلدك ولا تتدخل تركيا في ذلك، كما أنها لا تمانع مطلقاً أن يكون مواطنوها مزدوجي الجنسية.

حياة السوريين في تركيا 

منذ بداية الأزمة بدأ بالسوريين بالهجرة إلى تركيا أو تقديم اللجوء إليها ظلت موجة الهجرة إلى أن أصبح عدد السوريين اللاجئين في تركيا ما يقارب 3 مليون شخص وعلى الرغم من صعوبة ظروفهم صعبة إلا أنهم تمكنوا من تأسيس حياة والحصول على عمل كما قام البعض بإكمال دراسته. كذلك تزوج ممن لديه الجنسية التركية وبالطبع ذلك بعد التمكن من الحصول على التصاريح المطلوبة.

يتمتع السوريين بالأمان والأجواء الجميلة والساحرة في تركيا كما أن لهم حرية السكن والتنقل والعمل كما يتم توفير الخدمات والحاجات الأساسية هذا وتعتبر إسطنبول من المدن التي تضم أكبر عدد من السوريين الذين انخرطوا في الحياة واندمجوا في المجتمع التركي وأصبحوا جزء منه.

كما يتواجد عدد من السوريين الذين قدموا بقصد الهجرة أو العمل والدراسة وليس اللجوء وكذلك هم يتمتعون بحياة طبيعية كأي شخص أجنبي في تركيا بالإضافة إلى اختيار الكثير من رجال الأعمال السوريين تركيا الذين كان لهم دور في تسريع عملية اندماج السوريين وساهموا في إنشاء المشاريع وإيجاد فرص عمل للكثيرين.

 

الحياة في تركيا بشكل عام

تعتبر الحياة في تركيا حلم الكثيرين فما بالك بأولئك الذين سعوا إلى السفر إليها بغية الأمان والاستقرار وكسب لقمة العيش حيث أن للحياة في تركيا مزايا تجعل منها مقصد الأجانب والعرب والسوريين تحديداً ومن هذه المزايا نذكر:

  1. •الأمان حيث تتميز تركيا بأنها من البلدان الآمنة من كافة النواحي ويعتبر مجتمعها من المجتمعات الودودة والمحبة كما تتميز بالأمان الاقتصادي فهي توفر العمل وكل مستلزمات المعيشة.
  2. •الطابع السياحي حيث أن تركيا وجهة السياح الأولى مما يمنحها ميزة إضافية خاصة أن السياحة عامل مهم في الاقتصاد.
  3. •الطابع الأثري والتاريخي فتركيا غنية جدا ً بالآثار والمناطق التاريخية والجوامع والكنائس القديمة والقلاع.
  4. •جمال الطبيعة والإطلالات الساحرة والخلابة وهذه ميزة تجذب محبي الطبيعة ومن يرغب في تجربة الاعتزال في الغابات أو الريف بالإضافة إلى الجبال والبحيرات.
  5. •البنى التحتية الفائقة فالحياة في تركيا آمنة حيث يتوفر فيها جميع الخدمات التي تحتاجها.
  6. •مزايا السكن حيث تعتبر العقارات في تركيا من العقارات الرخيصة بخيارات كثيرة وواسعة بالإضافة إل تكاليف المعيشة المعقولة.
  7. •التعليم المميز حيث يتواجد في تركيا أفضل الجامعات بجميع الاختصاصات كذلك فإن شهاداتها معترف عليها من قبل الكثير من الدول.
  8. •تتميز تركيا بسهولة الحصول على جنسيتها من خلال الاستقرار أو الاستثمار وتعتبر من الجنسيات المرغوبة في العالم.
  9. •المناخ المعتدل في معظم المناطق لذا من الممكن على الكثيرين التمتع بمناخ معتدل يتناسب مع السياح والأجانب.
  10. •الثقافة العامة وهذه الميزة قد تريح العرب وخاصة السوريين حيث تشعر ببعض التقاطع بين الثقافة العربية والتركية مع تشابه العادات.

 

إن تركيا من البلدان التي فتحت أبوابها للسوريين وقدمت لهم العديد من المزايا والتسهيلات للتمكن من الاندماج والاستقرار ومنها إمكانية الحصول على الجنسية التركية مع الحق في وجود جنسية ثانية.

اطلع على مشاريع عقارية مميزة

whatapp