مبيعات العقارات في تركيا ـ يناير 2021

استمرار شراء الأجانب للعقارات في تركيا ـ يناير 2021

شهد شهر يناير /كانون الثاني من العام الحالي 2021 انطلاقة موفقة لقطاع التملك العقاري في تركيا من قبل الأجانب، وخاصة أبناء الجالية العربية، حيث رصدت الفنار العقارية الإحصائية الشهرية الصادرة عن معهد الإحصاء التركي فيما يخص بيع العقارات للأجانب في تركيا.

وعلى ضوء الإحصائية المذكورة أرفقنا لكم تحليلات اقتصادية تبين معنى الأرقام و الإحصائيات، إلى جانب توقعات لمستقبل التملك العقاري في تركيا بشكل عام، وللأجانب بشكل خاص.

رافقونا في هذا التقرير المفصل

إحصائية تملك الأجانب للعقارات في تركيا

وصل عدد المبيعات العقارية للأجانب في تركيا إلى حدود 2712 عقاراً خلال الشهر الأول من عام 2021 وعلى الرغم من انخفاض العدد نسبياً قياساً مع عدد المبيعات العقارية خلال الشهر نفسه من العام الماضي 2020 إلا أنّه لا يزال رقماً مهماً ويعكس التغلب التدريجي لقطاع العقارات في تركيا على الإجراءات الوقائية لانتشار فيروس كورونا في البلاد.

من القراءات المهمة لإحصائية التملك العقاري في تركيا من قبل الأجانب خلال هذا الشهر:

  • في كل يوم من أيام يناير 2021 كان يشتري الأجانب 87 عقاراً على الأقل
  • نسبة التملك العقاري للأجانب في تركيا 3.84% من إجمالي المبيعات العقارية في البلاد

بشكل عام لا تكون المبيعات العقارية ذات مستوى مرتفع خلال الربع الأول من كل عام بسبب حلول فصل الشتاء وقلة عدد السياح الأجانب الذين يزورون تركيا وبالتالي ينخفض عدد عمليات التملك العقاري، ولا زالت الآمال كبيرة بارتفاع أعداد المبيعات العقارية للأجانب خلال الأشهر القادمة، وسنتطرق إلى ذلك في فقرة لاحقة من هذا المقال.

أكثر الولايات التركية التي يتملك فيها الأجانب

لم يحمل شهر يناير 2021 أي تغيير على قائمة الولايات التي يفضلها الأجانب للسكن والاستقرار فيها، فقد حصدت إسطنبول لوحدها 50.88% من إجمالي المبيعات العقارية للأجانب، وتلتها أنطاليا بحوالي 17.03% ثم أنقرة بنسبة 6.60%

إحصائية الولايات التركية

فيما يلي قائمة بالولايات العشرة الأكثر تفضيلاً من قبل الأجانب في تركيا، مع نسبة المبيعات في كل ولاية، بالنسبة لإحصائية يناير 2021:

الولايات التركية

عدد العقارات المباعة للأجانب

النسبة

İstanbulإسطنبول

1380

50.88%

Antalya أنطاليا

 462

17.03%

Ankaraأنقرة

 179

6.60%

Mersin مرسين

 131

4.83%

Bursa بورصة

 75

2.77%

Yalovaيالوفا

 71

2.62%

İzmir إزمير

 70

2.58%

Samsunسامسون

 56

2.06%

Muğla موغلا

 50

1.84%

Trabzon طرابزون

 36

1.33%

الولايات التركية الأخرى

202

7.45%

لماذا إسطنبول تستحوذ على أغلب المبيعات العقارية؟

حافظت إسطنبول منذ قرون من الزمن على حيويتها وموقعها الجغرافي المميز، ومثلت بالنسبة للأجانب الوجهة الأكبر للهجرة والاستقرار في تركيا، وقد زادت حيوية هذه الولاية بفعل النشاط الكبير للجاليات الأجنبية فيها، والعديد من العوامل الأخرى التي تشجع المزيد من الأجانب للسكن فيها، والتي يمكن تلخيصها بالنقاط التالية:

  • الموقع الجغرافي وطبيعة الولاية المشجعة على تعايش الجاليات الأجنبية مع الأتراك
  • المكانة السياحية التي تتمتع بها ولاية إسطنبول
  • وجود فرص عمل مشجعة ووافرة جداً
  • أرقى الجامعات التركية موجودة في ولاية إسطنبول
  • أكبر المشاريع العمرانية العقارية متواجدة في إسطنبول
  • تحظى ولاية إسطنبول كذلك باهتمام ترويجي وإعلاني واسع المدى وقوي التأثير
  • البنية التحتية الحديثة في إسطنبول تشجع على الاستقرار فيها

تراجع إقبال الأجانب على السكن في طرابزون

ولاية طرابزون التي كانت تحظى باهتمام كبير من الجاليتين السعودية والعراقية بشكل أساسي شهدت انخفاضاً كبيراً في تملك الجاليات العربية للعقارات في تركيا خلال يناير 2021 وذلك لسببين رئيسيين:

وستكون الفقرة التالية مخصصة للحديث عن امتلاك الجنسيات الأجنبية للعقارات في تركيا.

أشهر الجنسيات التي تتملك في تركيا

حافظ الإيرانيون والعراقيون على حصة جيدة من إجمالي المبيعات العقارية للأجانب في تركيا، وسنتكلم قليلاً عن واقع التملك العقاري بحسب أهم الجنسيات الأجنبية بعد إطلاعكم على الإحصائية الرسمية لأكثر 20 جالية أجنبية اشترى أبناؤها عقارات في تركيا خلال يناير 2021:

الجنسية الأجنبية

عدد العقارات

إيران

 459

العراق

 385

روسيا

 260

أفغانستان

 168

اليمن

 88

فلسطين

 74

كازاخستان

 69

مصر

 69

أوكرانيا

 69

أذربيجان

 68

ألمانيا

 65

الصين

 63

الولايات المتحدة

 62

باكستان

 61

الكويت

 58

الأردن

 51

المملكة المتحدة

 47

السودان

 45

لبنان

 41

السويد

 37

جنسيات أخرى

 473

ويمكننا من الأرقام السابقة ملاحظة ما يلي:

  • بين أشهر 20 جنسية أجنبية تبرز 8 جنسيات عربية لها نسبة كبيرة من العقارات المباعة للأجانب خلال هذا الشهر.
  • السبب الأكبر لزيادة نسبة الإيرانيين بين المشترين العقاريين هو توجه رجال الأعمال من إيران إلى تركيا للتملك والاستثمار العقاري هرباً من الانهيار الاقتصادي في بلدهم.
  • يُلاحظ حفاظ العراقيين في تركيا على نسبة محترمة في ميدان التملك العقاري، مستفيدين من القرب الجغرافي وتحسن العلاقات بين تركيا والعراق، إلى جانب التزايد الواضح في عدد الجالية العراقية في تركيا
  • يمثل تراجع الكويتيين المتملكين للعقارات في تركيا أمراً طبيعياً، حيث يبحث الكويتيون عن الاستثمارات العقارية السياحية بالدرجة الأولى، وقد أثرت أزمة كورونا على الرغبة لديهم بالتملك العقاري في تركيا خلال الفترة الراهنة.
  • يتزايد تدريجياً منذ منتصف العام الماضي عدد اللبنانيين والسودانيين الذين يشترون عقارات في تركيا

 مستقبل التملك العقاري في تركيا

لا زال سوق العقارات في تركيا يثبت يوماً بعد يوم مدى قدرته على التعافي من أزمة كورونا، التي تعتبر التحدي الأكبر أمام جميع القطاعات الاقتصادية ليس في تركيا لوحدها إنما على مستوى العالم.

لن نتكلم عن توقعات وأرقام، فلا زلنا نتحدث عن الشهر الأول من هذا العام، وتحمل الأشهر القادمة علامات أوضح تحدد بدقة مدى الإمكانيات التي يتمتع بها التملك العقاري في تركيا، ولكن سيكون حديثنا عن التحديات التي تحدد مستقبل التملك العقاري خلال هذا العام:

  • تحسن سعر صرف الليرة التركية يمثل محفزاً للراغبين بالحصول على الجنسية التركية عن طريق التملك العقاري.
  • التملك العقاري أونلاين يمثل البديل الأكثر تشجيعاً على زيادة شراء العقارات في تركيا، ولكن يحتاج هذا النظام إلى مزيد من التحديث لتحقيق طمأنينة أكبر لدى المشترين الأجانب.
  • لا يزال هناك رهان على تحسن العلاقات التركية السعودية لتحقيق المزيد من المبيعات العقارية للسعوديين في تركيا، والذين كانوا يمثلون قبل عامين النصيب الأكبر من المتملكين العقاريين في تركيا من ناحية المساحات العقارية.
  • كذلك من العلامات التي تحدد إمكانية وجود مستقبل أفضل للتملك العقاري في تركيا هو زيادة توفر لقاح كورونا في تركيا، وكلما حققت تركيا تقدماً من ناحية استيعاب أزمة كورونا، والحدّ من أضرارها، كلما انعكس ذلك إيجاباً على التملك العقاري في البلاد.
  • كذلك تحتاج القوانين العقارية في تركيا إلى مزيد من المرونة وخاصة تجاه تملك السوريين في تركيا ،والذين يعتبرون رقماً صعباً في تركيا
  • وفي ختام حديثنا عن مستقبل التملك العقاري في تركيا لا بدّ من التأكيد على أنّ للمجمعات السكنية الحديثة دور بارز في زيادة الإقبال الأجنبي على امتلاك العقارات في تركيا، وخاصة العائلات العربية.

بشكل عام ..

لا يمكن الحديث عن ركون في سوق العقارات في تركيا ،ولكن في ذات الوقت إنّ التفاؤل الوهمي في عودة المبيعات العقارية إلى سابق عهدها يعتبر مقاربة بعيدة عن الواقع، إنما الحديث الأصدق هو أنّ القطاع العقاري يحافظ على تمثيله "المحفظة الأكثر أمناً للأموال" في زمن الأزمات، ويشهد نهوضاً وصعوداً تدريجياً ملموساً وإن كان بطيئاً خلال الفترة الراهنة.

على كل حال لا يمكننا المقارنة بشكل منطقي بين المبيعات العقارية في تركيا هذا العام والعام الذي سبقه، حتى نصل إلى إحصائية أبريل 2021 عندئذٍ يمكنكم التأكد بشكل رسمي وبلغة الأرقام والإحصائيات من صحة توقعات الفنار العقارية بالصعود التدريجي للمبيعات العقارية في تركيا للأجانب.

الفنار العقارية تساعد الأجانب للتملك في تركيا

دائماً ... الفنار العقارية معكم

لقد قمنا بتحديث أنظمة التعامل مع الزبائن، واعتمدنا على التملك العقاري أونلاين، إلى جانب التملك العقاري المباشر، مع تقديم كافة الضمانات القانونية لعملائنا الكرام.

كذلك حافظنا في الفنار العقارية على مصداقيتنا في التعامل مع الوضع العقاري خلال العام الماضي، وحققنا بهذه المصداقية تقارباً كبيراً بين العرب الراغبين بالتملك العقاري في تركيا ،وبين طموحاتهم والعروض العقارية الأكثر مناسبة لهم.

ولا زلنا نقدم أفضل العروض العقارية في إسطنبول

إلى جانب أرقى خدماتنا العقارية لتنال رضاكم وللحصول على تجربة امتلاك عقاري مميزة.

اطلع على: عقارات إسطنبول

 

لنا بإذن الله لقاءات شهرية مستمرة للوقوف على أحدث الإحصائيات العقارية التي تجعلكم أقرب إلى واقع سوق العقارات في تركيا، وتضعكم بصورة الأرقام والإحصائيات العقارية، كما أننا مستمرون بمدّ يدنا لكم لنكون عوناً لكم لشراء منزل أحلامكم في إسطنبول.

 

المصدر: المعهد الوطني للإحصاء في تركيا

تحرير: الفنار العقارية

اطلع على مشاريع عقارية مميزة

whatapp