نصائح للاستثمار العقاري في تركيا

نصائح لاستثمار عقاري ناجح في تركيا

كيف تبني قرار الاستثمار العقاري في تركيا بناءً سليماً? وما الخطوات الصحيحة لذلك؟

هذا أهم ما يسأل عنه المستثمرون العقاريون في تركيا للحصول على معلومات أوفى حول تفاصيل وشروط الاستثمار في عقارات تركيا وخاصة الأجانب منهم، وهذا ما سنتطرق له في نصائحنا العقارية في هذا المقال. حيث ندرك أنّ معوقات الاستثمار العقاري في تركيا تتلخص في نقطتين أساسيتين:

  • الجدّية في الاستثمار العقاري في تركيا
  • التردد في الاستثمار العقاري في تركيا

وسنتطرق لهاتين النقطتين بتفصيل شامل يشرح صدرك لفكرة الاستثمار العقاري ويقوي رغبتك فيه.

 كن جاداً في شراء العقار في تركيا

هذه النصيحة الأقوى لأنك إن لم تمتلك الجدّية في رغبتك في الاستثمار العقاري في تركيا، لذلك سنقدم لك بعض النقاط التي إن قمت بدراستها بشكل جيد ستحصل على قرارك الجاد في امتلاك العقار أو عدم امتلاكه. وهذه النقاط هي:

 1. غايتك من شراء العقار

هذا الأمر يتبع لك أنت شخصياً، سواءً كنت تريد العقار من أجل السكن (دائماً او مؤقتاً) إضافة إلى الأهداف التجارية والاستثمارية
فهذا الأمر أنت من تحدده ولا يمكن لأحد أن يؤثر عليك بهذا القرار فيجب أن تمتلك أنت بنفسك الجواب وإلا فإنك لن تستطيع أن تحقق غايتك من التملك العقاري بالشكل المطلوب.
فننصح دائماً ألا يشاطرك أحد هذا الخيار، وكذلك عندما تختار غايتك "سكن، تأجير، رفاهية ، سياحة ، للحصول على الجنسية، للتجارة ..." فيجب أن تبني قرارك على دراسة حقيقية لجدوى ذلك.

2. الوكيل العقاري الأفضل للتواصل معه

بعد أن تتأكد من هدفك وغايتك من الاستثمار العقاري في تركيا ،توجّه فوراً إلى أهل الخبرة والضالعين في عالم العقارات والاستشارات العقارية

وقد أثبتت شركة الفنار العقارية ريادتها في هذا الجانب وتقديمها لأكمل وأفضل الخدمات الاستشارية وقيامها بالوكالة العقارية على أتم شكل، بدءاً من التواصل مع العملاء وتقديم الاستشارات، إلى الجولات العقارية وإطلاع المشتري على عدة أنماط من الشقق والبيوت التي تناسب اختياره وصولاً إلى توقيع العقد وإتمام الإجراءات القانونية، إلى جانب خدمات أخرى تتميز بها شركتنا.

3. الموقع المناسب لشراء العقار

اختيار الموقع يعتبر من أساسيات نجاح الخيار العقاري لكم في تركيا، ولكي تحصل على الطريقة الأمثل لمعرفة الموقع المناسب لشراء عقارك في تركيا عليك دراسة النقاط التالية:

  • إن كنت تبحث عن الفلل الراقية فيجب أن تتوجه إلى أنطاليا كخيار أول أو إلى المناطق الهادئة في إسطنبول
  • أما إن كنت تبحث عن سكن بالقرب من عملك فهنا يجب أن تختار عقارك في مكان قريب من عملك، أو مكان قريب من المواصلات وخاصة السريعة منها.
  • وكذلك العقارات التي تستثمرها للسياحة يجب أن تكون في المناطق الساحلية بالدرجة الأولى
  • والعقارات الصناعية مكانها الأفضل في العاصمة أنقرة أو ولايات جنوب تركيا، وقد تصلح أرياف إسطنبول للكثير من المشاريع الصناعية.
  • أما العقارات التجارية فيجب أن تكون في بورصة أو اسطنبول بشكل أساسي

لا ننكر أنّ جميع الولايات التركية تصلح لشتى أنواع الاستثمار العقاري في تركيا ،ولكن قمنا بتوجيهكم إلى الخيارات الأفضل والأكثر طلباً، ومع ذلك احرص على استشارة خبراء عقاريين لهذا الغرض، وقم بجولة عقارية واطلع على العقار عن كثب لكي يكون خيارك مبنياً على أسس قوية وتستطيع أن تحصل على غايتك منه.

4. أسعار العقارات في تركيا

هذا الأمر قابل للتفاوض ولا يتفاجأ المشترون عادة وخاصة من يبحث بجد عن تفاصيل العقارات في تركيا، فبالتأكيد من يبحث عن الرفاهية لن يتوقع أن يدفع مبلغاً قليلاً، ويأتي السعر تبعاً للموقع الخدمات والمواصلات والقرب من المراكز الحيوية والتجارية وغير ذلك من الميزات

ويستطيع المشتري التحكم بالسعر من خلال التخلي عن بعض الخدمات، أو بشراء عقارات قيد الإنشاء وبالتقسيط، فيما يعرف بـ"التمويل العقاري" أو "الرهن العقاري" 

 

5. الإجراءات القانونية للتملك العقاري في تركيا

يجب أن تكون على دراية مبدئية بالإجراءات القانونية العقارية

وهي عادة إجراءات روتينية بسيطة، تتمثل في عملية استخراج وثيقة الطابو، وبعض الإجراءات ذات الصلة.

ويمكن أيضاً أن تحتاج إلى إجراءات أخرى إن كنت تبحث عن استخراج الإقامة العقارية في تركيا، أو للحصول على الجنسية التركية إن كنت قد اشتريت عقارات في تركيا بقيمة 250 ألف دولار أو أكثر. 

عادةً في هذه الإجراءات:

 نساعد عملاءنا في إتمامها كون مجموعة الفنار العقارية لا تقتصر على الخدمات العقارية فحسب، بل تقوم أيضاً بخدمات الإقامة والتأمين الصحي في تركيا.

حاول أن تتخلص من ترددك

هل أنت متردد حيال اتخاذ قرار الدخول في الاستثمار العقاري في تركيا

 إن كان جوابك نعم .. فلا بدّ  أنّك تتخوف من بعض النقاط، والتي سنشرحها لك ليزول ترددك أو قلقك:

1. لم تجرب من قبل شراء العقارات في تركيا

هذا الكلام لا يعتبر مقنعاً كفاية

 فكثير من المستثمرين يقومون بجولة سياحية في تركيا ويطّلعون بأنفسهم على واقع العقارات في البلاد

وكذلك يقوم بعضهم باستئجار عقار لمدة سنة حتى يجرب العمل أو السكن في تركيا ثم بعد ذلك إن كوّن صورة إيجابية عن العقارات التركية يقوم بشراء شقة أو مكتب أو ما يريد من العقارات.

كما أنّ لديك القدرة على سؤال من قاموا بتجربة الاستثمار العقاري في تركيا قبل لتستفسر منهم، كما يمكنك الاعتماد على الخبراء العقاريين وشركات الوساطة العقارية لتحصل على راحة أكبر.

2. لا تعلم ماذا ستستفيد من شراء عقار في تركيا

لقد ذكرنا في البداية أنّ هذه المسألة تعتبر شخصية، ولكن إن لم تجد فعلاً ما يثير انتباهك فاسأل عن المشاريع الناجحة في تركيا:

افتتاح مطعم

أو شركة

أو شيء من هذا القبيل

فإن لم تجد نفسك راغباً بذلك فالأفضل أن تشتري شقة ثم تقوم بتأجيرها والاستفادة من مردودها الشهري والموسمي.

إنّ بقاء أموالك كوديعة في بنك ليس خياراً جيداً إذا ما قارناه بالاستفادة من العقار في تركيا كمحفظة مالية تحفظ بها أموالك من التأثر بتقلبات أسعار الصرف

 فهي ـ أي العقارات ـ أفضل من ناحية الإدّخار والأمان، وإضافة للحفاظ على رأس المال

وعلاوةً على ذلك فإنّ عوائد الاستثمار العقاري في تركيا أكبر بكثير من فوائد الودائع البنكية، كما أنّ سوق العقارات في تركيا يشهد تصاعداً ملحوظاً مشجّعاً على الاستثمار فيها.

اقرأ أيضاً: الودائع في البنوك التركية أم الاستثمار العقاري في تركيا

3. لا تملك السيولة المالية الكافية لشراء بيت في تركيا

من الصعب على مستثمر أن يقوم بالدخول باستثمار عقاري بدون أن تملك السيولة الكافية

ولكن القوانين التركية تتيح شراء العقارات بالتقسيط وعن طريق الرهن العقاري، وهذا ما يُعرف بـ "التمويل العقاري في تركيا"

حيث يمكن أن يشتري المستثمر عقاراً في تركيا قبل إنهاء شركة الإعمار من إتمام مشروعها العقاري، ويتم عرضه بالتقسيط وتكون الدفعة الأولى ما بين 25 إلى 40% من سعر العقار الجاهز

وهذه الخطة تعتبر من أكثر الخطط التي تساعد على شراء العقارات في تركيا، حيث أنّ أغلب الإحصائيات الخاصة بالعقارات في كل شهر من أشهر هذا العام 2018 يُلاحظ فيها أنّ عدد البيوت المباعة بالرهن العقاري تتجاوز الـ 60% بشكل وسطي مقابل 40% يتم بيعها نقداً.

4. تسمع إشاعات كثيرة حول الاستثمار العقاري في تركيا

لا تصدق كل ما تسمع ..

تأكد بنفسك، وتابع شراء عقارك بنفسك خطوة خطوة

فلا صحة للشائعات المنفرة من الاستثمار العقاري في تركيا، خاصة تلك التي تتحدث عن صعوبات قانونية تواجه الأجانب في تركيا أثناء التملك العقاري في تركيا

فهذا الكلام أيضاً عن الصحة فإنّ من حق الأجنبي التملك في العقارات التركية بشكل لا يختلف عن حق المواطن التركي (إلا في التملك في أماكن قريبة من المناطق العسكرية).

 أما من حيث الإجراءات فكلها واحدة، وحتى شراء العقارات من خارج تركيا فإنّ الأجنبي يُعامل كمعاملة التركي المغترب

وهناك أيضاً شائعات أخرى فلا يجب أن تسمع لها، إنما احرص على سماع الأخبار والتحليلات والدراسات الخاصة بالعقارات من قبل أشخاص وجهات تتميز بالموثوقية

ويمكنكم متابعة موقعنا الالكتروني فإننا ننشر الاستشارات النافعة والصادقة والتي تُثري القراء وتزيد من توعيتهم تجاه القطاع العقاري والمواضيع المتصلة به.

5. تخاف من عدم تحقيق أهدافك من الاستثمار العقاري في تركيا

هذا الأمر يعود لك ولنشاطك وخبرتك في الاستثمار بشكل عام

إن كنت تريد الشراء لأجل السكن أو التأجير فهذا أمر لا خوف فيه

فإن الاستثمار في العقارات في تركيا هو استثمار طويل الأجل من الطبيعي ألا تتوقع حصولك على النتائج الإيجابية خلال فترة قصيرة، إنما ينبغي أن يدرك المشتري أنه يجب عليه الاحتفاظ بالعقار لفترة طويلة نسبياً للحصول على نتائج حقيقة

. أيضاً مما يذكر أنّ العقار السكني في تركيا يسترد رأس المال خلال 13 سنة كحد وسطي، وكذلك إنّ العقار التجاري يحقق دورة رأس المال خلال 11 سنة كحد أعلى.

6. تخاف من انهيار الليرة التركية

أكثر الأمور التي تخيف المستثمرين الجدد هي مسألة الليرة التركية، هذا أمر طبيعي لمن لا يعرف تركيا ولكن المخاوف غير صحيحة لأكثر من سبب.

ولعل أبرزها أنّ تأثير تقلب سعر الصرف في العملات المحلية للدول الاقتصادية والكبرى كتركيا يختلف عن تأثيرها على البلدان النامية والذي نتصوره نحن كلما فكرنا بتأثير تغير قيم الصرف. 

ناهيك عن كون العقارات في تركيا لا تتأثر سلباً بتقلبات سعر صرف الليرة التركية أمام الدولار الأمريكي، وخاصة أنّ العقارات لا تتأثر بالأزمات العابرة والسريعة، بل إنها قد تنمو وقد تزداد أسعارها على المدى الطويل.

7. تخاف  تأثير العلاقات الأمريكية التركية على سوق العقارات

أثبت الاقتصاد التركي وأكثر من مرة أنه لا يتأثر بالأزمات السياسية، وقد مرت تركيا بعدة انعطافات سياسية مهمة وقد كانت خطيرة نوعاً ما وتعافى الاقتصاد التركي تماماً ولم يتأثر قطاع العقارات في تركيا بشكل ملحوظ

والسبب الأهم في هذا السياق أنّ الأجانب المتصدرين قائمة المشترين العقاريين في تركيا هم من جنسيات دول علاقاتها جيدة ومتينة مع تركيا، ولم تقف ضد تركيا في الأزمة الحالية

فبالدرجة الأولى يأتي العراق الذي يربطه بتركيا الكثير من الاتفاقيات والعلاقات الطيبة

وفي المرتبتين الثانية والثالثة: تتبادل السعودية وإيران المرتبة، وكلاهما تمتلك علاقات اقتصادية متينة  

ويُلاحظ بشكل كبير إقبال المستثمرين من هذين البلدين بشكل كبير لشراء العقارات في تركيا

أما الأمريكان فليسوا في صدارة المشترين العقاريين مما يعني أنه مهما طُبقت عقوبات على تركيا فإن الاستثمار العقاري في تركيا سيكون بمنأى عن هذه العقوبات

 

إنّ فرصة الاستثمار العقاري في تركيا فرصة ذهبية ومثالية، وننصح كل من تراوده هذه الفكرة ألا يترددوا في دخول هذا السوق الاقتصادي الآمن والمتنامي، وننصحهم بالإطلاع على أخبار العقارات في تركيا وأن يشاهدوا بأنفسهم الإقبال الأجنبي على شراء المنازل والشقق في تركيا واهتمامهم بذلك.

 

للحصول على أفضل عروض الاستثمار العقاري في تركيا فإنّ الفنار العقارية هي الوجهة الأفضل لك .. تواصل معنا

 

اطلع على مشاريع عقارية مميزة

whatapp